محلي
|
الأربعاء 04 أيار 2022

جدد النائب سيمون ابي رميا من شامات وفاءه وولاءه لنهج الرئيس العماد ميشال عون وأكد وفاء التياريين لهذه المسيرة النضالية التي سيعبٌرون عنها في الخامس عشر  من أيار قائلا:”ب ١٥ أيار، ما رح نشك، ولا رح ننكر، ولا رح نبيع، ورح نجدد الوفاء لنهجك، نحن معك الى أبد الآبدين”.
واشار ابي رميا الى ان المنظومة الفاسدة نفسها التي توالت منذ ١٩٨٨ هي التي اوصلتنا لما نحن عليه شارحا ان المواطنين ثلاث فئات: الفاسدون والمتواطئون والنزيهون الذين حاولوا الوقوف في وجه  الفاسدين. ودعا أبي رميا الى التمييز بين الصالح والطالح، بين الأبيض والأسود وانتخاب من يستطيع اكمال معركة التحرر دون خوف او تراجع لأنه يؤمن ان النصر سيكون حليفه مهما طالت المعركة تماما كما انتصر في معركتي التحرير وتعزيز الشراكة. وقال:” اعملوا على ايصال الشرفاء المتحلين بإرادة العمل، فالشرفاء يحموكم من المذلات، موعدنا في ١٥ أيار لنجدد الوعد ولنقول ان مدرسة الشرف والتضحية والوفاء التي ننتمي اليها “ما بتخضع ولا بتنشرى ولا بتنباع”.
وشرح أبي رميا مسار التيار التشريعي في معركة التحرر من الفساد من اقتراح قانون رفع السرية المصرفية الى استرداد الاموال المنهوبة والكابيتال كونترول وغيرها من القوانين الاصلاحية.
وكانت كلمة لمنسق الهيئة جيسكار لحود قال فيها ان النائب سيمون ابي رميا من أفضل مرشحي التيار لتاريخه النزيه ورقيه في التعاطي واندفاعه في الخدمة العامة.
وكانت كلمة ترحيبية لرئيس رابطة المخاتير ميشال جبران وحضر اللقاء منسق شامات ايلي كرم ومنسق حصارات الياس بولس ومدير عام مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان جان جبران.
واستهل اللقاء بالوقوف دقيقة صمت على روح المناضلين في شامات الذين غادرونا الى دنيا الحق.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com