رياضة
|
الثلاثاء 20 كانون الأول 2022

يرغب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، جاني إنفانتينو، بإقامة بطولة كأس العالم مرة كل 3 سنوات، وذلك كجزء من خطة طويلة المدى لإحداث ثورة في كرة القدم الدولية.

ووفقا لتقرير خاص نشرته صحيفة الديلي ميل البريطانية، فإن إنفانتينو مقتنع بأن إقامة كأس العالم في فصل الشتاء قد أثبتت أنها غيرت قواعد اللعبة، وهذا يدل على أن الرياضة يمكن أن تستمر في النمو.

على الرغم من المخاوف من إرهاق اللاعبين والإصابات الجماعية في مونديال قطر، فإن بطولة كرة القدم حققت عائدات قياسية بلغت 6.2 مليار جنيه إسترليني، بزيادة قدرها 840 مليون جنيه عن مونديال روسيا عام 2018.

ويبدو أن طموح إنفانتينو طويل المدى هو إقامة دورة بطولة جديدة، حيث تتضمن إقامة كأس العالم كل 3 سنوات، مع إقامة كأس العالم للأندية والمسابقات القارية الأخرى، مثل بطولة أمم أوروبا، في السنوات الأخرى التي لن يتم فيها تنظيم بطولة كأس العالم.


ووفقا للمخطط، فإنه لا يمكن إجراء أي تغيير إلا بعد كأس العالم 2030، خصوصا وأن المحادثات بين اتحادات كرة القدم القارية بشأن تنظيم بطولات كرة القدم المختلفة في الفترة من 2024 إلى 2030 توشك على الانتهاء، على الرغم من أن المناقشات حول هذا الموضوع قد بدأت خلف الكواليس.

أعطى إنفانتينو لنفسه الوقت لتنفيذ مخططه الثوري، حيث أوضح الأسبوع الماضي أنه ينوي أن يخدم 3 فترات كاملة كرئيس للفيفا، وهو ما سيبقيه في منصبه حتى العام 2031، وفقا للديلي ميل.

ويبدو أن إنفنتينو، البالغ من العمر 52 عامًا، سيواجه معركة كبيرة للحصول على الموافقة على إقامة دورة جديدة كل ثلاث سنوات مع اتحادات كرة القدم، رغم الدعم لهذه الفكرة من اتحادات كرة القدم الآسيوية والأفريقية، لكنها قد تواجه معارضة من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “اليويفا” واتحاد أميريكا الجنوبية “الكونميبول”، اللذين عارضا اقتراح أرسين فينغر لتنظيم كأس العالم كل عامين.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com