إقليمي/دولي
|
الخميس 22 حزيران 2023

رجح خفر السواحل الأميركي أن كمية الأكسجين على متن الغواصة المفقودة “تيتان” نفدت بالفعل ظهر الخميس، مما يعزز المخاوف بشأن ركابها.

وفقا لشركة “أوشن غيت” المشغلة للغواصة، فإن الأكسجين على متن الغواصة يكفي لمدة 96 ساعة في حالة الطوارئ.

واختفت “تيتان” وعلى متنها 5 أشخاص بعد وقت قصير من بدء هبوطها، الأحد، إلى موقع حطام سفينة “تيتانيك” التي غرقت عام 1912 بعد اصطدامها بجبل جليدي، ويقع الحطام على عمق نحو 3810 أمتار.

وتقع الغواصة في مكان ناء بالمحيط الأطلسي، ومشط تحالف دولي من فرق الإنقاذ مساحة شاسعة من المحيط بحثا عن أي علامات تدل على الغواصة.

وقال خفر السواحل الأميركي إن الطائرات الكندية المجهزة للعثور على غواصات رصدت ضوضاء في المنطقة، وقالت وسائل إعلام أميركية إن الأصوات تضمنت صوت طرق على فترات متقطعة مدتها 30 دقيقة.

وحتى إن تم تحديد موقع الغواصة، ستكون إعادتها تحديا لوجستيا ضخما نظرا للظروف القاسية على عمق أميال تحت السطح.

وويبلغ طول “تيتان” 6.7 متر، وبدأت نزول الأعماق صباح الأحد، وفقدت الاتصال مع المركبة الأم على السطح خلال ما كان ينبغي أن يكون عملية غوص لمدة ساعتين.

ويرقد حطام “تيتانيك التي ارتطمت بجبل جليدي وغرقت في أول رحلة لها عام 1912 على بعد 1450 كيلومترا تقريبا شرقي مدينة كيب كود بولاية ماساتشوستس الأميركية، و644 كيلومترا جنوبي مدينة سانت جونز بمقاطعة نيو فاونلاند في كندا.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com