أكد عضو نقابة أصحاب المحطات جورج البراكس أننا “كنّا دائماً ننادي بمطالبنا للمعنيين وكان يأتينا الجواب بأنّه “إذا مش عاجبكم سكروا” والخسارة باتت كبيرة جداً بين السعر الذي تحدّده وزارة الطاقة وبين سعر الصرف”.


وشدد البراكس في حديث إذاعي، على اننا “ندفع ثمن المحروقات بالدولار وبالتالي على وزارة الطاقة أن تسمح لنا بتقاضي ثمن المحروقات بالدولار ويجب إيجاد حلّ لموضوع الجعالة وإذا بقي الوضع على ما هو عليه فإنّهم يدمّرون القطاع”.


وقال: “فلتتوقف الوزارة عن إصدار جدول لتركيب الأسعار ولتحرّر السوق أو فلتتواصل مع الشركات المستوردة ليسعّروا بضائعتهم باللبناني لنقوم نحن ببيعها باللبناني”.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com