أعلن الناطق باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أن الكرملين يعتبر تصريح الرئيس الأمريكي، جو بايدن، حول “إبادة جماعية” للأوكرانيين محاولة غير مقبولة لتشويه الوضع.

وفي تعليقه على تصريح بايدن بهذا الخصوص قال بيسكوف للصحفيين، اليوم الأربعاء: “نحن نرفض هذا الكلام قطعيا ونعتبر مثل هذا المحاولات لتشويه الوضع القائم غير مقبلولة بتاتا، كما أنه من غير المقبول سماع هذه اللغة من رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، هذه الدولة التي اقترفت أفعالا يعرفها التاريخ الحديث جيدا”.

واستخدم الرئيس الأمريكي جو بايدن أمس للمرة الأولى مصطلح “الإبادة الجماعية” لتوصيف ما يحصل في أوكرانيا، وضمّن حديثه اتهاما للجيش الروسي.

وكان بايدن يتحدث في كلمة خصصها لجهود التصدي للتضخم، ألقاها في آيوا، وربط فيها ما بين التضخم وأوكرانيا، وقال بايدن “ميزانيتكم العائلية، وقدرتكم على ملء خزانكم بالوقود، لا يجب أن يرتبط شيء من هذا بإعلان ديكتاتور الحرب وارتكابه إبادة جماعية في الطرف الآخر من العالم”.

المصدر: نوفوستي

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com