أشار المرصد الأوروبي للنزاهة في لبنان الى أن “المحامي العام التمييزي القاضي جان طنوس أجرى تحقيقاته بالملف وطلب الادعاء على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وشركاء له”، لافتا الى أن “لبنان وحتى الساعة يبدو غير جدي في الملاحقات التي يجريها في ملف حاكم مصرف لبنان ولو كان العكس لكان لجأ الى توقيفه بعد صدور مذكرتي التوقيف الفرنسية والالمانية بحقه خصوصاً وأن الملف لدى القضاء اللبناني مكتمل”.
وأكد المرصد أنه “رغم مذكرات التوقيف الأوروبية فإن رئيس الحكومة نجيب ميقاتي لن يقيل أو يقبض على رياض سلامة إلا إذا وجه قاض لبناني لائحة اتهام ضده”.
وتساءل المرصد “من عطل التحقيق القضائي بقيادة مدعي عام جبل لبنان القاضية غادة عون والمحامي العام التمييزي القاضي جان طنوس؟”، مختتما بالقول “القاضي شربل بو سمرة لم يستطع تسليم اشعار بسيط الى رياض سلامة”.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com