غداة وفاة رئيسها السابق الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، أعلن المجلس الأعلى للاتحاد السبت أنه تم انتخاب محمد بن زايد خلفا له، وفق ما أعلنت وكالة أنباء الإمارات. ومنذ سنوات ينظر إلى الشيخ محمد بن زايد آل نهيان كرجل البلاد القوي وحاكمها الفعلي الذي يقف وراء الصعود الدبلوماسي لبلاده.

أعلنت وكالة أنباء الإمارات أن المجلس الأعلى للاتحاد انتخب الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيسا للإمارات السبت، غداة وفاة رئيسها السابق الشيخ خليفة بن زايد.

وأفادت الوكالة إنه “تم بموجب المادة 51 من الدستور انتخاب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بالإجماع رئيساً لدولة الإمارات العربية المتحدة خلفاً للمغفور له فقيد الوطن الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان”.

ونقلت الوكالة عن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان “تقديره للثقة الغالية التي أولاه إياها إخوانه أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات”.

ويضفي اختياره، الذي كان متوقعا على نطاق واسع، الطابع الرسمي على مكانته كحاكم فعلي للبلد الخليجي الغني بالنفط.

وتجدر الإشارة أنه منذ سنوات ينظر إلى الشيخ محمد بن زايد آل نهيان كرجل البلاد القوي وحاكمها الفعلي الذي يقف وراء الصعود الدبلوماسي لبلاده، خاصة بعد أن اضطُر المرض الشيخ خليفة للابتعاد عن دائرة الحكم والظهور في مناسبات نادرة فقط منذ 2014.

وتحت قيادته غير الرسمية، قامت الإمارات، المؤلفة من اتحاد مجموعة من الإمارات الخليجية والمشهورة بناطحات السحاب وجزرها المشيّدة على شكل أشجار نخيل ومناطق الجذب السياحية الفخمة، في وقت قصير ببناء برنامج للطاقة النووية وأرسلت رائدًا إلى الفضاء.

يقيم محمد بن زايد علاقة جيدة مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان الذي يصغره ب25 عاما. وأقدما معا على قطع علاقاتهما مع قطر في حزيران/يونيو 2017 متهمين إياها بالتقرب من إيران وبدعم الإخوان المسلمين.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com