محلي
|
السبت 19 تشرين الثاني 2022

رعى المدير العام في وزارة الزراعة المهندس لويس لحود اللقاء الذي دعت إليه الرهبانية اللبنانية المارونية ورئيس دير كفيفان الأب فرج الخوري حول “فرص تطوير النبيذ وزيت الزيتون والمونة البترونية”.

عقد اللقاء في دير مار قبريانوس ويوستينا في كفيفان وحضره الى لحود، رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل، المدير العام للتعاونيات المهندسة غلوريا أبي زيد، المدير العام لمؤسسة المقاييس اللبنانية “ليبنور” المهندسة لانا درغام، المدير العام في وزارة الإقتصاد الدكتور محمد أبو حيدر، المديرة العامة في وزارة الطاقة المهندسة أورور الفغالي، قائمقام البترون روجيه طوبيا، وكيل عام الرهبانية اللبنانية المارونية الأب شربل فياض، رئيس رابطة مخاتير منطقة البترون جاك يعقوب، رؤساء ورئيسات أديار، رؤساء بلديات ومخاتير، رؤساء جمعيات تعاونية وأصحاب مبادرات صناعية وزراعية وانتاجية ومهتمون.

وشدد باسيل، في كلمته على “أهمية دعم القطاع الزراعي الذي يثبتنا في ارضنا، معلقاً اهمية على ما يمكن ان نقوم به على مستوى القيمة المضافة على المزروعات في انتاجها وتصنيعها”.

وقال باسيل: “لدينا مجال تنافسي كبير جدًا من قطاعات اخرى يدخل فيه لبنان ويتميز فيه عن غيره. منطقة كمنطقة البترون تشهد تطورًا ملحوظاً للقطاع السياحي خصوصًا على مستوى السياحة الدينية، واليوم نستطيع ان نضيف عليها في الصناعة الغذائية، وهي جزء من السياحة. فمنطقة ستكون تستقطب العديد من المشاريع التي تساعد على الاستقطاب. أما الاهم اليوم فهو تشجيع التصدير من خلال التعاون بين المنتجين والمفاتيح الكبرى في الخارج من سفراء وقناصل فخريين وملحقين اقتصاديين واللبنانيين الناجحين القادرين على تسويق المنتجات الغذائية في سبيل تعزيز التصدير. وهذا ما نحن بصدد التحضير له للربط بين لبنان والخارج ما يدخلنا في آفاق جديدة”. وثمن مبادرة دير كفيفان “الذي يشكل نقطة للتلاقي والتعلم والاستماع ونقل المعرفة”.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com