إقليمي/دولي
|
الثلاثاء 02 نيسان 2024

رفض الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال مكالمة هاتفية اليوم الثلاثاء، دعوة نظيره الصيني شي جين بينغ لرفع القيود التي فرضتها واشنطن عن الصادرات التكنولوجية إلى الصين.

وقال البيت الأبيض في بيان إن بايدن “شدد على أن الولايات المتحدة ستواصل اتخاذ الإجراءات الضرورية لمنع استخدام التكنولوجيات الأمريكية المتقدمة في تقويض أمننا القومي”.

وأشار بايدن إلى أن “التنمية في الصين مفيدة للعالم أجمع، والولايات المتحدة لا تسعى لاحتواء التنمية في الصين أو قطع العلاقات مع بكين”.

وأضاف بايدن في محادثته مع شي جين بينغ: “الولايات المتحدة لا تسعى إلى شن حرب باردة جديدة أو تغيير النظام الصيني أو تعزيز التحالفات ضد الصين”.

وبحسب بيان للبيت الأبيض، ناقش الزعيمان “التعاون في مكافحة المخدرات، والاتصالات بين الجيشين، والمفاوضات بشأن المخاطر المرتبطة بالذكاء الاصطناعي”، فضلا عن الجهود المبذولة لمكافحة تغير المناخ و”الاتصالات بين الناس”.

وأشار الرئيس الصيني إلى أن هناك عوامل سلبية متزايدة في العلاقات بين بكين وواشنطن، فقال شي جين بينغ: “ومن ناحية أخرى، اشتدت العوامل السلبية في العلاقات بين البلدين، الأمر الذي يتطلب اهتماما خاصا من الجانبين”.

المصدر: RT


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com