أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأحد، عن قصف مستودع يضم أسلحة أجنبية قرب مدينة أوديسا الأوكرانية المطلة على البحر الأسود، مشيرة أيضا إلى أن أنها قتلت نحو 200 عنصر من القوات الأوكرانية اليوم الماضي

وقالت وزارة الدفاع الروسية إنها دمرت مدرج طائرات ومستودعا يضم أسلحة أميركية وأوروبية في مطار عسكري قرب مدينة أوديسا الأوكرانية، وذلك باستخدام صواريخ “أونيكس” عالية الدقة.

كما أعلنت أن أنظمة دفاعها الجوي أسقطت مقاتلتين أوكرانيتين من طراز سوخوي-24إم فوق منطقة خاركيف.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف صواريخ جو أرض عالية الدقة دمرت، أمس السبت، 17 موقعا عسكريا في أوكرانيا بينها 8 مناطق لتجمع المعدات العسكرية والعسكريين، و5 مواقع لإطلاق القذائف والصواريخ، بالإضافة إلى نقطتين محصنتين.

وأضاف أن القوات الجوية الروسية دمرت مركزي قيادة ونقاط محصنة ومناطق لتمركز القوات والمعدات، بالإضافة إلى مستودعات للذخيرة والوقود.

وأوضح أيضا أن القوات الروسية تمكنت من القضاء على “200 متطرف”، وأنها دمرت 23 مدرعة ومركبة عسكرية.

وأشار إلى أن أنظمة الدفاع الجوي الروسية أسقطت “سو-25” تابعة للقوات الجوية الأوكرانية في منطقة خيرسون، وتم إسقاط طائرتين مسيرتين واعتراض 12 صاروخا أطلقتها راجمات صواريخ “سميرش” في منطقة كاميونكا في منطقة دونيتسك.

إجلاء مدنيين من ماريوبول

على صعيد آخر، قالت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأحد، إن مجموعتين من المدنيين غادرتا، أمس السبت، المنطقة السكنية المحيطة بمصنع الصلب في آزوفستال في مدينة ماريوبول في جنوب أوكرانيا.

وأشارت إلى أن إجمالي 46 مدنيا غادروا المنطقة وأنه تم تزويدهم بالطعام والمأوى.

ويُعتقد أن مئات المقاتلين الأوكرانيين وبعض المدنيين متحصنون في مصنع الصلب العملاق في المدينة الساحلية المطلة على بحر أوزوف.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com