محلي
|
السبت 30 أيلول 2023

أعلنت منظمة “الاونروا”، في بيان، انه “على أثر الأضرار الجسيمة التي لحقت بمدارس الأونروا الثماني في مخيم عين الحلوة، وبما أنه لا يزال من الصعب الوصول إليها بسبب الوضع الأمني في المخيم وأيضا بسبب استمرار بعض المدارس خارج المخيم بتوفير المأوى لعدد من العائلات النازحة، فإن افتتاح العام الدراسي للطلاب من لاجئي فلسطين في صيدا، بما فيهم طلاب مخيم عين الحلوة، قد تأجل مقارنة بجميع طلاب مدارس الأونروا الآخرين الذين سيبدأون عامهم الدراسي يوم الاثنين 2 تشرين الأول المقبل. لقد عملت الأونروا على ايجاد حلول بديلة لأطفال مخيم عين الحلوة من أجل الحفاظ على حقهم في التعليم، والذي لا يجب المساس به تحت أي ظرف من الظروف. بالتالي أصبحت الترتيبات الجديدة للعام الدراسي في صيدا للعام 2023/2024 على الشكل التالي: سيبدأ المعلمون والطاقم الإداري في المدارس الواقعة في المناطق التي تعتبر آمنة، تحديدا مدارس عكا والعوجا وعسقلان، دوامهم يوم 5 تشرين الأول، في حين يبدأ الطلاب المسجلون في هذه المدارس العام الدراسي الجديد يوم 9 تشرين الأول. سيتم إستيعاب أطفال مخيم عين الحلوة البالغ عددهم 6,000 طالب بشكل مؤقت في مدارس الأونروا القريبة من المخيم أو تلك الواقعة في مدينة صيدا وذلك باعتماد نظام الفترتين. يشمل هذا الترتيب استخدام مدارس دير القاسي والصخرة وشهداء فلسطين (وهي كلها تقع على مسافة قريبة من المخيم وبعد الحواجز مباشرة)، وسيشمل ايضا استخدام مدرستي نابلس ورفيديا في مدينة صيدا حيث سيتطلب الدوام في هاتين المدرستين تأمين المواصلات من والى المخيم. هذا الترتيب ما زال رهنا بالتوصل إلى اتفاق نهائي مع السلطات اللبنانية التي تتواصل معها الأونروا.
 
– مدارس الأونروا المجاورة للمخيم: سيتم استيعاب طلاب مدرستي بيسان والسموع في مبنى مدرسة الصخرة بنظام الفترتين، طلاب مدرستي قبية والفالوجة في مبنى مدرسة دير القاسي بنظام الفترتين، طلاب مدرستي حطين وصفد في مبنى مدرسة شهداء فلسطين بنظام الفترتين. نتوقع أن تستغرق أعمال تكييف وتحسين البنية التحتية المطلوبة لمباني مدارس الصخرة ودير القاسي وشهداء فلسطين ثلاثة أسابيع على الأقل من أجل ضمان استيعاب الاعداد الاضافية من الطلاب وأعضاء الهيئة التدريسية.

كلاوس
وقالت مديرة شؤون الأونروا في لبنان دوروثي كلاوس: “نحن ندرك التحديات الكبيرة التي يواجهها مجتمع عين الحلوة الآن، وخاصة طلابنا. نشكر الطلاب وأولياء أمورهم وموظفي المدارس المضيفة والمدارس المستضافة من عين الحلوة مسبقا على تضامنهم وقبول نظام الفترتين الضروري والترتيبات الانتقالية. هذه إجراءات مؤقتة لسبب عدم توفر المدارس حاليا في مخيم عين الحلوة والتي تحتاج إلى أعمال صيانة وإعادة بناء كبيرتين وتأمين الظروف المطلوبة لتكون بمثابة مساحات تعليمية آمنة قبل استئناف العمل فيها. نحن نبحث في كل الحلول الممكنة لضمان حصول جميع الطلاب في صيدا على التعليم دون انقطاع خلال العام 2023/2024. إن السلام المستدام في مخيم عين الحلوة يظل محوريا لتوفير بيئة آمنة حيث يمكن لطلابنا أن يتعلموا ويحققوا النمو والنجاح”.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com