إقليمي/دولي
|
الأربعاء 20 تموز 2022

استغل رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم الأربعاء، آخر جلسه له في البرلمان، لتقديم بعض النصائح لخلفه المنتظر، ثم ودّع النواب بعبارة إسبانية طريفة.

واستغل جونسون الوقت المتبقي له أمام النواب، ليقول: “أريد استغلال الثواني القليلة المتبقية سيدي رئيس مجلس النواب لإعطاء بعض كلمات النصح لخلفي، أيا كان”.

وأضاف: “أولا، ابق على مقربة من الأميركيين ودافع عن الأوكرانيين ودافع عن الحرية والديمقراطية في كل مكان واعمل على خفض الضرائب ورفع القيود حيثما أمكن لجعل هذا المكان أعظم مكان للعيش والاستثمار فيه”.

ثم وجه بوريس الشكر لجميع موظفي مجلس العموم “الرائعين” ورئيس المجلس، وختم خطابه بعبارة “hasta la vista baby” (هاستا لافيستا بيبي) بالإسبانية وتعني “إلى اللقاء حبيبي”، وسط تصفيق حار من الحضور.

وما يزال وزير المالية البريطاني السابق ريشي سوناك محافظا على تقدمه بين نواب حزب المحافظين في سباق خلافة جونسون، لكن منافستيه المتبقيتين قريبتان منه مما يجعل من الصعب التيقن بشكل قاطع مما ستؤول إليه النتيجة.

وفي تصويت بين أعضاء حزب المحافظين بالبرلمان، تم استبعاد وزيرة الدولة السابقة للمساواة كيمي بادنوك، ليبقى في المنافسة مع سوناك وزيرة الخارجية ليز تراس ووزيرة الدفاع السابقة بيني موردنت.

ومن المقرر أن يستبعد أعضاء البرلمان مرشحة أخرى، قبل أن يختار أعضاء الحزب الحاكم البالغ عددهم 200 ألف زعيمهم الجديد الذي سيصبح تلقائيا رئيسا للوزراء.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com