إقليمي/دولي
|
السبت 16 أيلول 2023

فتح القضاء الفرنسي تحقيقا بتهمة “القتل والتسبب بإصابات بصورة غير متعمدة” بعد 15 حالة تسمم، إحداها أدت إلى الوفاة، مرتبطة باستهلاك السردين المعلب في مطعم في بوردو بجنوب غرب البلاد.

وحُدد خمسة عشر من زبائن المطعم المشتبه به في القضية، بعضهم يحمل الجنسيات الأميركية والكندية والأيرلندية واليونانية والبريطانية، على أنهم “حالات يُشتبه في إصابتها بالتسمم الغذائي السجقي” (Botulism)، بحسب أحدث تقرير صادر عن السلطات الصحية الجمعة.

والقاسم المشترك بينه هؤلاء الأشخاص هو تناولهم سردينا معلبا محلي الصنع في حانة تدعى “تشين تشين”، بين 4 و10 سبتمبر في بوردو، التي استضافت نهاية الأسبوع الماضي أول مباراتين من كأس العالم للركبي 2023 (أيرلندا ضد رومانيا وويلز ضد فيجي).
وتوفيت امرأة تبلغ 32 عاما في منزلها بباريس بعد أن دخلت إلى المستشفى وهي تعاني من الألم. وقال الادعاء إن عملية تشريح للجثة حصلت الجمعة، على أن تُعلن النتائج مطلع الأسبوع المقبل.

ومن بين الحالات الأخرى، لا تزال 11 حالة في المستشفى في فرنسا والخارج (شخص واحد في إسبانيا واثنان في إنجلترا)، بما في ذلك ستة لا يزالون في العناية المركزة في مستشفى بوردو الجامعي، على ما ذكرت وكالة الصحة الإقليمية في منطقة نوفيل آكيتان.

ويتعلق التحقيق الأولي أيضا بـ”طرح مواد غذائية ضارة بالصحة في الأسواق” و”بيع مواد غذائية فاسدة أو سامة”.

وتتراوح العقوبات المفروضة، حسب المعنيين، بين سنتين وخمس سنوات في السجن وغرامة تتراوح بين 45 ألف يورو و600 ألف.

التسمم الغذائي المعروف بالتسمم السجقي (Botulism) حالة عصبية نادرة وخطيرة، تؤدي إلى الوفاة في 5 إلى 10 في المئة من الحالات، وتسببها مادة سامة قوية للغاية، تنتجها بكتيريا تنمو بشكل خاص في الأطعمة سيئة الحفظ بسبب عدم وجود تعقيم كافٍ.

ويسبب ذلك مشاكل في العين (رؤية مزدوجة)، وصعوبة في البلع، وفي الحالات المتقدمة، يؤدي إلى شلل العضلات، وخصوصاً عضلات الجهاز التنفسي، ما قد يؤدي إلى الوفاة. 


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com