استغرب رئيس نقابة تجار الخضر والفاكهة بالمفرق سهيل المعبي، في بيان، ما صرح به “بعض تجار الجملة الدخلاء على المهنة لبعض وسائل الاعلام واتهامهم تجار المفرق برفع الاسعار”، موضحا ان “تجار الخضر بالمفرق المنتسبين الى النقابة متلزمون جدول الاسعار الذي تعممه وزارتا الاقتصاد والزراعة وتزوده النقابة دوريا، وان غلاء سعر المبيع يعود الى ثمن البضائع المرتفعة المشتراة من بائعي الجملة انفسهم، بحيث يقوم التاجر بالمفرق باضافة ربح بسيط بالكاد يوفر قوته وقوت عياله”.
 
ودعا الى “عدم رمي التهم جزافا وكأن غلاء الاسعار مرتبط فقط بتاجر المفرق”، مناشدا وزراء الداخلية والاقتصاد والتجارة والزراعة وبلدية بيروت “المبادرة الفورية الى فتح السوق المركزية المخصصة لبيروت في ارض جلول لتنظيم عمليات البيع وبالسعر الموحد وقطع الطريق على التجار المستغلين وخصوصا الاجانب منهم، والذين يمارسون المهنة بشكل مخالف للقوانين ومن دون ضوابط ومحاسبة ومساءلة من يسعون الى جني الارباح الطائلة على حساب المستهلك الفقير من دون مراعاة للظروف المعيشية الصعبة”.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com