ترأس وزير الدفاع الوطني موريس سليم في مكتبه في الوزارة اجتماع اللجنة المشتركة المكلفة وضع خطة حماية أنابيب النفط والغاز بحضور وزير العدل هنري خوري وممثلي وزارتي الداخلية والبلديات والطاقة والمياه. وجرى عرض لما تتعرض له الخطوط التابعة لمنشآت النفط في طرابلس من تعديات وسرقات، وبحث السبل الآيلة لوضع حد للتعديات وإزالة المخالفات الحاصلة في حرم تلك المنشآت بالتنسيق مع البلديات والقوى الامنية.
وجرى وضع تصور لخطة أمنية تضمن استمرارية حماية المنشآت وتمنع اي تعديات مستقبلية عليها.

واستقبل الوزير سليم وزير الدفاع السابق الياس بو صعب وجرى عرض للأوضاع العامة.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com