محلي
|
الأحد 24 أيلول 2023

استقبل اللواء عباس ابراهيم في دارته في كوثرية السياد، امين عام ملتقى الاديان وامين عام “اللقاء التشاوري” المنبثق من المنسقية العامة للسلم الاهلي وملتقى الاديان والثقافات للتنمية والحوار العلامة الشيخ حسين شحادة، وتم عرض المستجدات على الساحة اللبنانية و”اهمية اعلاء الخطاب الوطني وتعزيز الحوار ونبذ كل ما يقرب الفتنة في لبنان”.

وقد أشاد الشيخ شحادة  بالدور الكبير الذي يضطلع به اللواء ابراهيم “والذي جعله الجنرال العابر للطوائف ورجل الحوار والتلاقي وتقريب وجهات النظر بين كل اللبنانيين على اختلاف انتماءاتهم الفكرية والمذهبية والطائفية”.

واشار الى “ضرورة تعزيز التآخي المسيحي الاسلامي في لبنان، لان في ذلك اثرا مباركا في تحصين السلم الاهلي”.

ودعا الى “التكامل بين المؤسسات الرسمية والمجتمع المدني”، ولفت الى ان “الامال المعقودة على الجيش والقوى الامنية كبيرة جدا”.

واثنى الشيخ شحادة على “رؤية اللواء ابراهيم في النظر الى لبنان الوطن ولبنان الرسالة مثالا يحتذى به في التسامح والعيش الواحد”، مؤكدا  ان “الدور الذي كان يلعبه اللواء ابراهيم وما زال يلعبه دور مهم جدا في تعزيز الحوار بين الثقافات والاديان، لان الدور الذي لعبه اللواء ابراهيم في تعزيز وحماية السلم الاهلي وتعزيز الحوار، ساهم في حماية الوجود المسيحي في لبنان، ومنه في الشرق الاوسط”.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com