محلي
|
الثلاثاء 29 تشرين الثاني 2022

وجّه النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات، كتابا الى المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان، أكد فيه “وجوب التقيد بإشارة النيابة العامة المختصة، من قبل الضابطة العدلية في الجرائم المشهودة وغير المشهودة، والاتصال بالنيابة العامة التمييزية في حال تعذر الاتصال بالنائب العام الاستئنافي المختص او من ينوب عنه بسبب إعتكاف القضاة”.

واعتبر عويدات في الكتاب الذي طلب فيه من عثمان تعميمه على مراكز قوى الامن، ان “اجراءات التحقيق مناطة بإشراف النيابة، وبالتالي فان نص المادة 40 من قانون أصول المحاكمات الجزائية لا يستقيم إلا بحضور النيابات العامة”.

واكد عويدات ان “على الضابطة العدلية في الجرائم المشهودة وغير المشهودة التقيد بإشارة النيابة العامة المختصة، وفي حال تعذر الاتصال بالنائب العام الاستئنافي او من ينوب عنه، وفي الظروف التي تمر بها البلاد، يقتضي الاتصال بالنيابة العامة التمييزية للاخذ بإشارتها”.

ورأى ان” كثيرين يتذرعون بإعتكاف القضاة لعدم القيام بإجراءات التحقيق الاولي في الجرائم المشهودة وغير المشهودة”، لافتا الى “ان هذه الذريعة لا تستقيم ايضا كون التعليمات تقضي بالاتصال بالنيابة العامة التمييزية، وعليه يقتضي حصر مذكرتكم الداخلية بهذا التوجيه”.

كما اكد في كتابه، ان “التوقيف وجمع الادلة وغيرها من الاجراءات في الجرم المشهود واجب، وكذلك الاتصال والاخذ بإشارة النيابة العامة واجب ايضا”.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com