كشفت النجمة الشهيرة فيكتوريا بيكهام (48 عاماً) في مقابلة مع مجلة “غرازيا” الإيطالية، التي تصدرت غلافها لهذا الشهر، عن نظرتها للمرأة التي تغيرت في الأعوام الأخيرة.

وأوضحت فيكتوريا، التي تشتهر بجسمها النحيف، أن النحافة أصبحت موضة قديمة، أما المرأة العصرية فلا بدّ أن يبدو جسدها ممتلئاً، وبه منحنيات، وأضافت: “معظم النساء يردن الحصول على جسم ممتلئ”.

وأردفت: “إنها طريقة قديمة للرغبة في أن نكون نحيفات حقاً… أعتقد أن المرأة اليوم تريد أن تبدو صحية”.

وأضافت أن العديدات من النساء الممتلئات في ميامي يُظهرن أجسادهن بكل ثقة على الشاطئ، وأوضحت أنها وجدت توازنها الخاص بين الرغبة في الحصول على المتعة والانضباط في تناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة.

وذكرت أنها عندما كانت أصغر سناً كانت تقاتل من أجل هذا التوازن، لكن مع تقدمها في السن، وصلت إلى مكان تعلمت فيه ما يناسبها.

وصرحت بأن فترة الوباء التي قضتها في فلوريدا ساهمت في تطوير نظرتها للجمال وساعدها في رؤية ما تبدو عليه العديدات من النساء في الوقت الحالي.

المصدر: بتجرد

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com