رياضة
|
الأربعاء 11 أيار 2022

قرار غير متوقع، اتخذه المدرب الألماني يورغن كلوب، مساء الثلاثاء، عندما أجلس هداف الدوري الإنجليزي الممتاز، محمد صلاح، على دكة البدلاء، في مباراة حساسة بالدوري.

وقرر كلوب عدم البدء بصلاح، في مباراة الفريق أمام أستون فيلا، والتي انتصر فيها بصعوبة بنتيجة 2-1، وأبقى على آماله بتحقيق لقب الدوري، معادلا نقاط مانشستر سيتي مؤقتا.

وشارك صلاح في الدقيقة 72 من زمن المباراة، وبدا منزعجا من القرار، استنادا على لغة الجسد التي أظهرها عند دخوله.

وتكمن الغرابة بأن كلوب كان قد أراح صلاح الأسبوع الماضي أمام نيوكاسل، فمنطقيا توقع الخبراء راحة السنغالي ساديو ماني عن اللقاء، بسبب مشاركته في مباراة نيوكاسل ثم توتنهام، لكنه شارك أيضا في لقاء أستون فيلا وسجل هدف الفوز.

وكان كلوب قد أراح الظهير ترينت أليكساندر أرنولد أمام نيوكاسل، ثم جاء الدور على آندي روبرتسون الذي غاب عن لقاء أستون فيلا.

ولكن المداورة “المنطقية” لم تنطبق على محمد صلاح، الذي لم يشارك إلا في وقت متأخر أمام أستون فيلا.

وعندما سؤل حول الأمر، قال كلوب: “إراحة اللاعبين هي الطريقة الوحيدة.. لا نستطيع الدفع باللاعبين طوال الوقت”.

وأضاف: “لدينا الجودة في جميع اللاعبين، ولهذا نستخدم هذه الميزة بتدوير اللاعبين”.

وينافس صلاح على لقب هداف الدوري، برصيد 22 هدفا، بفارق هدفين عن الكوري الجنوبي هيونغ مين سون لاعب توتنهام.

المصدر: سكاي نيوز عربية

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com