محلي
|
السبت 27 أيار 2023

رأى النائب كميل شمعون الا بوادر جديّة حتى الساعة حول الاستحقاق الرئاسي، الّا ان المفاوضات لا تزال قائمة بين جميع الافرقاء، معتبراً ان اختيار أي شخص لا يتمتع ببرنامج انقاذي واضح هو مضيعة للوقت.

وفي حديث اذاعي، انتقد شمعون الأسماء المطروحة لان القليل منها “قد الحمل”، وأكد شمعون انه بانتظار الرؤية المستقبلية لأي مرشح ليبنى على الشيء مقتضاه، وأضاف: لا نريد شخصاً يقول لنا في نهاية عهده: “ما خلونا”.

وعن الوزير السابق جهاد ازعور الذي قال إنه لا يريد أن يتعاطى مع السلاح غير الشرعي بل بالأمور الاقتصادية فقط، تساءل شمعون كيف سيكون هناك اقتصاد في ظل وضع ممكن أن ينفجر بأي لحظة؟

واعتبر شمعون ان حزب الله بمناورته الأخيرة وجه رسائل للداخل كما وللخارج عن عدم استعداده للتخلي عن سلاحه.

وفي ملف النزوح السوري، أوضح شمعون انه لا يمكن ترحيل النازحين من دون تامين البديل الامن لهم، وقال لا مشكلة بزيارة وفد حكومي لبناني الى دمشق لمناقشة الملف.

وعن قضية حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، رفض شمعون ان يكون سلامة “كبش المحرقة” لأنه ليس صاحب القرار بل هو ينفذ ما تطلبه منه الطبقة السياسية، ورأى شمعون ان مصلحة هذه الطبقة تقضي بإبقاء سلامة في لبنان لان احراجه في الخارج سيكر سبحة أسماء المتورطين.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com