مقدمة نشرة الأخبار
|
الإثنين 28 كانون الأول 2020

حكومياً، يان كوبيتش يؤكد: القادة السياسيون ينتظرون بايدن.
أما وليد جنبلاط فيعلن: وقعت أخطاء من قبل سعد الحريري بأنه يريد أن يفرض على ميشال عون أسماء معيّنة، أما القوة المركزية في لبنان، أي إيران ممثّلة بحزب الله، وفق رئيس الاشتراكي، فتنتظر إستلام الرئيس الأميركي الجديد للتفاوض معه حول ملفات عدة بينها لبنان.
وفي غضون ذلك، رئيس الحكومة المكلف في الخارج. أما التكليف ففي مهب الانتظار، فيما لسان حال الناس، التخوف من قفزة جنونية جديدة في سعر صرف الدولار رفعاً لمنسوب الضغط السياسي، في وقت برز طرح مستجد، عنوانه تأسيس صندوق نقد لبناني، يرى البعض أنه سيكون قادراً على السيطرة على سعر الصرف لإبقائه في حدود الخمسة آلاف ليرة، فيما يؤكد آخرون أن مفعوله سيرتد عكسياً، وهذا الموضوع بالتحديد سنعرض لما له وعليه من الزاوية المالية العلمية في سيلق النشرة.
أما صحياً، فالحدث اليوم كان في بعبدا، حيث أعلن وزير الصحة عن خطوات عملية لتأمين وصول لقاح فايز إلى لبنان والاستفادة منه إلى أقصى حد ممكن في أقرب وقت، في وقت تجددت حملة الشائعات المعتادة، متنكرة بوجه كورونا هذه المرة، ومشيرة إلى أن الرئيس ميشال عون سيرفض تلقي اللقاح. وفي هذا السياق، تنفي معلومات الأوتيفي صحة ما يتداول في هذا الإطار، مؤكدة ان الأيام والوقائع ستكون وحدها الكفيلة بإظهار الحقيقة، كما في هذا الموضوع، كذلك في سواه من أكاذيب أو أخبار غير دقيقة يومية، يبثها البعض عن قصد، ويصدقها آخرون عن قصد أو غير قصد، فيبنون عليها أوهاماً وتعليقات، لتكون النتيجة بلبلة لا أساس لها، وثرثرة لا طائل منها.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com