مقدمة نشرة الأخبار
|
الثلاثاء 05 تشرين الأول 2021

 

تطورات كثيرة سجلت اليوم على اكثر من صعيد.

فعلى مستوى المفاوضات المرتقبة مع صندوق النقد الدولي، أبلغ رئيس الجمهورية وزير الدولة للشؤون الخارجية الألمانية ان الحكومة الجديدة سوف تعمل بسرعة من اجل تحقيق البرنامج الإصلاحي لاعادة النهوض الاقتصادي وان الاتصال تم مع صندوق النقد الدولي لهذه الغاية، بالتزامن مع استمرار التدقيق المالي الجنائي الذي بدأ من الحسابات المالية لمصرف لبنان

أما على خط الانتخابات النيابية المقبلة، وفيما لفت اليوم تقديم نواب يمثلون عدداً من الكتل اقتراح قانون يقضي يخفض سن الاقتراع، ما يطرح أكثر من علامة استفهام حول التوقيت، خصوصاً أنه يتزامن مع طروحات أخرى تهدف الى ضرب حق المنتشرين في الانتخاب، برز اليوم تشديد رئيس التيار الوطني الحر على اجراء الانتخابات في موعدها، وعلى احترام القانون الانتخابي الحالي الذي كرس حق المغتربين بالانتخاب لستة نواب يمثلون القارات الست اذا تسجلوا ليمارسوا حقهم في الخارج، او لنواب دائرتهم الانتخابية في لبنان اذا اختاروا ذلك. وجدد باسيل التمسك بتطبيق الميغاسنتر، الذي يرفع نسبة المشاركة في الداخل، عبر السماح بالانتخاب في اماكن الاقامة، لكن مع احتساب الاصوات في الدوائر.

اما قضائياً، وفيما واصل المحقق العدلي في ملف انفجار بيروت تحقيقاته، محدداً مواعيد جديدة لإستجواب النواب علي حسن خليل وغازي زعيتر ونهاد المنشوق ورئيس الحكومة السابق حسان دياب، قنبلة قضائية فجرها قاضي التحقيق العسكري مارسيل باسيل بإصداره مذكرتي توقيف وجاهيتين بحق كل من مارون الصقر وسعدالله الصلح لحيازتهما مواد تستخدم في المتفجرات في ملف نيترات البقاع بعد استجوابهما صباحا.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com