محلي
|
السبت 18 أيار 2024

ماذا يعني الموقف القبرصي الجديد من ملف النزوح؟ هل يؤشر الى بدايةِ تبدلٍ في الموقف الاوروبي، ام ينحصر في التعبير عن نظرة قبرصية جراء المعاناة المعروفة بفعل انتقال النازحين بحرا الى الجزيرة؟
مهما يكن من امر، ليس تفصيلا ان يعلن وزير الداخلية القبرصية ان ثماني دول اوروبية مستعدة للبحث في تحديد مناطق آمنة لعودة النازحين الى سوريا، وليس امرا عاديا ان يشدد المسؤول القبرصي على وجوب ان يعيد الاتحاد الاوروبي النظر في موقفه من النزوح.
اما في سائر الملفات، ففعلا لا جديد… والواضح ان لبنان في ثلاجة انتظار نار غزة والجنوب، ليبنى على النتائج مقتضاها السياسي، الرئاسي والحكومي، والحدودي.
واذا كان البعض قرأ في البيان الاخير لسفراء اللجنة الخماسية تقدما نوعيا في اتجاه رسم خريطة طريق، فالبرودة التي تقابلها بها اوساط الثنائي توحي بأن لا شيء منتظرا من الناحية العملية في الامد المنظور.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com