محلي
|
الإثنين 02 تشرين الأول 2023

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة، وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال بسام المولوي، حيث تم عرض للاوضاع العامة لاسيما الامنية منها.

بعد اللقاء تحدث الوزير مولوي، وقال: “تشرفنا اليوم بلقاء الرئيس بري لوضعه في التطورات التي تحصل في البلد عموما. وتطرقنا الى عمل وزارة الداخلية على الصعد كافة، سواء في الإدارات أو الأجهزة الامنية ووضعنا دولة الرئيس في أوضاع المديرية العامة لقوى الامن الداخلي والأمن العام وكل الأجهزة”.

وأضاف :”كما وضعت الرئيس بري في أجواء الاوضاع الامنية وفي أجواء التحقيقات بالإعتداء على السفارة الاميركية الاسبوع الماضي. ونوه الرئيس بري بالجهد الذي قامت به شعبة المعلومات بكشف الفاعل والتحقيقات الإحترافية والجيدة”.

وتابع مولوي: “بالنسبة الى التظاهرة التي حصلت يوم السبت الفائت، أود أن اوضح ما كنت قد اوضحته سابقا، أن هذه التظاهرة لم تكن مرخصة وتم التعامل مع الوضع على الارض من قبل القوى الأمنية كافة وبمساعدة القوى العسكرية وفق اللازم”.

وختم: “تكلمنا مع الرئيس بري في موضوع النزوح السوري، هذه المعضلة الشائكة التي ينبغي ان تحل بطريقة علمية ومنطقية وبالمتابعة والمثابرة بدءا بالسياسية ولاحقا بكل الاجراءات الادارية والامنية التي تؤخذ على الارض هذا الموضوع ليس موضوعا للمزايدة. هذا الموضوع كل الشعب موحد حوله ومن الضروري ان تكون هذه الوحدة بعيدا عن المزيدات كي تؤدي الى الحل”.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com