رياضة
|
الإثنين 28 آب 2023

يلتقي منتخب لبنان مع فرنسا، الساعة 12:45 بعد ظهر يوم غد الثلاثاء (بتوقيت بيروت)، في آخر مبارياته ضمن دور المجموعات في مونديال كرة السلة 2023 للرجال، والذي يقام في اليابان وإندونيسيا والفيليبين، وذلك بعد تعرّضه لخسارتين قاسيتين أمام لاتفيا وكندا توالياً.


وإذا كان خروج منتخب لبنان متوقعاً نتيجة وقوعه في مجموعة صعبة جداً، فإن منتخب فرنسا كان مرشحاً ليس للتأهل عن هذه المجموعة وحسب، بل للمنافسة على اللقب أو أقله الوصول إلى المربّع الذهبي، كما فعل في النسختين الماضيتين، حين حلّ ثالثاً عامي 2014 و2019 أو في أولمبياد طوكيو صيف 2021 وكأس أوروبا 2022 حين وصل إلى النهائي.

ولقي منتخب لبنان خسارته القاسية الثانية توالياً في كأس العالم، وهذه المرة أمام نظيره الكندي 73-128، ضمن المجموعة الثامنة في جاكرتا.​

وتأهل المنتخب الأميركي الشمالي إلى الدور الثاني رسمياً، بعد هذا الفوز الذي كان الثاني توالياً عقب تغلبه على فرنسا في مباراته الافتتاحية بفارق 30 نقطة 95-65، فيما كان لبنان قد خسر أمام لاتفيا (70-109)، التي تأهلت أيضاً بفوزها المثير على فرنسا (88-86) في الجولة الثانية.

وسبق أن فاز لبنان على فرنسا 74-73 في نتيجة تبقى محفورة في أذهان اللبنانيين من بطولة العالم 2006 في اليابان، بقيادة نجمه فادي الخطيب صاحب الـ29 نقطة، قبل أن يقود اللاعب نفسه منتخب بلاده إلى فوز لافت آخر على كندا عام 2010 في تركيا بنتيجة 81-71، مسجلاً 31 نقطة مع ثماني متابعات.

ومع اعتماد الاتحاد الدولي للعبة على نظام جديد منذ العام 2017 يقضي بتأهل المنتخب الآسيوي الذي يحصل على أفضل مركز في الترتيب النهائي لبطولة العالم إلى دورة الألعاب الأولمبية في باريس، سيكون ذلك الهدف الأبرز لرجال “الأرز”، في ظل خروجه من المنافسة بعد خسارتين قاسيتين.


وتأمل الجماهير اللبنانية أن يستغل منتخب لبنان المستوى “الصادم” لفرنسا في هذه النسخة من المونديال السلوي، وتحقيق الانتصار لتأكيد أن الذهاب إلى جاكرتا لم يكن صدفة.

المصدر: لبنان الكبير


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com