أصدرت قاضية التحقيق الأولى في الشمال سمرندا نصار قرارها الظني في حادثة اشتباكات مسلحة وقعت في بلدة وادي الجاموس في عكار بتاريخ 18/10/2021 بين عائلتي السيد وطرطوسي على خلفية ثأرية، وأدت الى سقوط خمسة قتلى من آل طرطوس، هم: عفيف غازي طرطوسي، رفعت غازي طرطوسي، عبد الكريم سعد طرطوسي، جعفر أحمد طرطوسي وخضر محمد طرطوسي، طالبة عقوبة الإعدام للمدعى عليهم وفق المواد المنصوص عنها في قانون العقوبات. والمتهمون المدعى عليهم جميعهم لبنانيون.

واعتبرت القاضية نصار في متن قرارها أن هذه الجريمة ينطبق عليها ما هو منصوص في المواد 335 و549 و549/201 من قانون العقوبات و المادة 72/ أسلحة وذخائر للمدعى عليه الأول حتى المدعى عليه الرابع والثلاثين، والمواد 547/201 و 72 أسلحة للباقين، وبالتالي فإنه بنتيجة التحقيق بالوقائع والأدلة وفي القانون، فإن فعل المدعى عليهم المذكورين آنفاً والمبينة كامل هويتهم من نوع جنايات المواد 335 و 549 و 549/201 من قانون العقوبات وإيجاب محاكمتهم أمام محكمة الجنايات في لبنان الشمالي.

تجدر الإشارة الى أن المادة 549 تنص على أنه ” يُعاقب بالإعدام على القتل قصداً اذا ارتكب عمداً أو تمهيداً لجناية أو تسهيلاً أو تنفيذاً لها أو تسهيلاً لفرار المحرضين على تلك الجناية أو فاعليها أو المتدخلين فيها أو للحيلولة بينهم وبين العقاب، وعلى أحد أصول المجرم أو فروعه”.

وبتاريخ 19 / 10 / 2021 وقع إشكال في منطقة وادي الجاموس – عكار بين أفراد من عائلتي السيد والطرطوسي، ما أدى إلى وقوع عددٍ من القتلى والجرحى وذلك على خلفية إشكال كان قد وقع بتاريخ 17 / 10 / 2021 بين أفراد من العائلتين المذكورتين لأسباب ثأرية قديمة”.

وأضاف: “تدخلت وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة وعملت على توقيف المتورطين وإعادة الوضع إلى ما كان عليه”.

وكان الوضع الأمنيّ في بلدة وادي الجاموس العكارية قد تدهور إثر وفاة أحد الأشخاص من آل الطرطوسي، الذي كان قد أُصيب قبل يومين في تبادل لإطلاق النار الذي حصل بين عائلتي الطرطوسي والسيّد.

وسادت المنطقة حال من التوتر والفوضى ترافقت مع إطلاق للنار وإحراق منازل وسيّارات في المنطقة.

وقد أُفيد أن عدد الضحايا بلغ 7 قتلى و6 جرحى.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com