اصدر وزير السياحة في حكومة تصريف الاعمال وليد نصار بيانا،  لمناسبة فوز حملة وزارة السياحة لصيف ٢٠٢٢ “أهلا بهالطلة” بجائزة بورصة برلين للسياحة ITB كأفضل حملة ترويجية عربية، وشكر كل وسائل الإعلام اللبنانية و”بخاصة المؤسسة اللبنانية للارسال التي لعبت دورا اساسيا بالترويج للحملة كما غالبية وسائل الاعلام المحلية والعربية والغربية على دعمها”، منوها في هذا الاطار بـ”الدور الاساسي الذي لعبه الاتحاد العربي للإعلام السياحي”.

وشدد على أن “هذا النجاح الذي يرفع اليوم اسم لبنان عالميا ما كان ليتحقق لولا تكاتف وجهود الكثيرين، وفي مقدمتهم شركة TBWAوالقيمين عليها و LiveLoveLebanon وMEاضافة الى رؤساء المصالح والدوائر والموظفين في وزارة السياحة، كما شركات الإعلان في لبنان وكل من ساهم في وضع لوحة إعلانية أو شارك بالحملة ودعمها ماديا ومعنويا”، وقال: “بفضلكم جميعا اسم لبنان يعود من باب السياحة إلى العالمية”.

وأضاف: “هذا الفوز الكبير لا يزيدنا إلا إصرارا وعزيمة على المضي بالاهداف التي وضعناها في سلم الاولويات وبما خططنا له منذ استلامنا وزارة السياحة، والعمل على الرغم من الظروف الصعبة، على كل ما من شأنه إبراز لبنان بأجمل صوره، وإعلاء اسمه في المحافل الدولية والعربية وتسليط الضوء عليه كمقصد للسياح من مختلف الدول، وللمنتشرين اللبنانيين الذين يشكلون شريانا حيويا لوطنهم الام عبر بلاد الانتشار نظرا لجهودهم بمساعدة عائلاتهم ما يخدم الاقتصاد الوطني ويساعد وطنهم على الصمود والبقاء”.

وختم شاكرا  “النقابات السياحية وكل من ساهم في إنجاح الحملة”، داعيا الجميع إلى “التعاون لإنجاح المؤتمر السياحي اللبناني العربي، الذي سيقام في لبنان وتعمل الوزارة على التحضير له بالشراكة مع القطاع الخاص وبالتنسيق مع المنظمة العربية للسياحة في جامعة الدول العربية، ومن المتوقع أن يفتح آفاقا واسعة للسياحة اللبنانية، كما لعودة الأشقاء العرب إلى بلدهم الثاني لبنان”.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com