أصدرت نقابة مستوردي المواد الغذائية في لبنان برئاسة هاني بحصلي بيانا ناشدت فيه “السلطة تجنب أي إجراء من شأنه زيادة الأعباء على المواطنين والحد من قدرتهم الإستهلاكية والشرائية، ولا سيما في ما خص المواد الغذائية”.
 
وشددت على “ضرورة ألا يشمل رفع الدولار الجمركي الجاري إعداده حاليا المواد الغذائية لأن من شأن ذلك المس بأمن اللبنانيين الغذائي”.
 
واشارت الى ان “النقابة كانت ناقشت هذا الموضوع مع رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، وكان متفهما ومتجاوبا لهذا المطلب، وعلى هذا الأساس، تسلم مكتب رئيس الحكومة لائحة بالسلع الغذائية الأساسية للمواطنين التي يجب ألا يشملها رفع الدولار الجمركي”.
 
ونبهت الى ان “رفع الدولار الجمركي على السلع الغذائية سيؤدي حتما الى زيادة أسعارها وتدني قدرة نحو 82 في المئة من المواطنين الذين باتوا تحت خط الفقر، على الحصول عليها، مما يعني حصول إنكشاف غذائي لهذه الفئة الواسعة، وخصوصا مع عدم إنشاء شبكة أمان إجتماعي ولا سيما إطلاق البطاقة التمويلية”.
 
وختمت مؤكدة إنها “تعول على حكمة الرئيس ميقاتي وفريق عمله، لتجنب مثل هذا الإجراء الذي سيزيد من معاناة اللبنانيين”، مشددة على “ضرورة أن تأتي كل الإجرءات ضمن سلة ورؤية متكاملة تأخذ في الإعتبار كل المتطلبات الاقتصادية والمالية والإجتماعية والمعيشية في آن”.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com