محلي
|
الجمعة 02 كانون الأول 2022

أكّد رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الأسمر أن “أجواء اللقاء الذي جمع نقابات اتحادات النقل الجوي والمصارف والمصالح المستقلة ومرفأ بيروت، والاتحاد الصحّي بوزير المال يوسف الخليل، والذي خصّص للبحث بالقرارات التي فرضت ارتفاعاً ضريبياً على الشطور للموظفين الذين يتقاضون رواتبهم جزئياً أو كلياً بالدولار، كانت ايجابية”.


وكشف الاسمر، في حديث إذاعي، عن توجّه لدى الخليل بإعادة النظر بأي قرار سيحمّل المزيد من الأعباء على الطبقة العاملة، مشدّداً على أنّ تطبيق هذه الزيادات الضريبية الصارمة على الطبقة العاملة، سيدفع بمن لا يزال متمسكاً بلبنان الى الهجرة، كما سيفتح المجال أمام ارتفاع نسبة التهرّب الضريبي لا سيما في المؤسسات التي لا تلتزم القوانين.


وأعلن أن الاتحاد قدمّ طرحاً واقعياً يقضي باعادة صياغة الضرائب على الشطور، على أن تأتي الضرائب على الصغيرة منها محدَّدةً، وأن تدرس الشطور الكبيرة بشكل عملي، إضافة الى الطلب برفع التخفيض العائلي.


وطمأن الى ألا مفعول رجعياً للقرارات الضريبية، لافتاً الى أن الاتحاد العمالي بصدد الطعن بأي قرار مماثل، إن وجد، أمام المجلس الدستوري.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com