وقّع وزير الدفاع الوطني موريس سليم في مكتبه في اليرزة قبل ظهر اليوم، مع نظيرته التشيكية يانا تشيرنوخوفا Jana Černochová مذكرة تفاهم في مجال تطوير التعاون العسكري بين البلدين بحضور وزير المالية التشيكي Zbyněk Stanjura وسفير جمهورية تشيكيا في لبنان جيري دوليزيل والوفد المرافق.
ولدى وصول الوزيرة تشيرنوخوفا والوفد الى اليرزة، كان في استقبالها وزير الدفاع، واديت لها مراسم التكريم ثم وضعت إكليلا من الزهر على نصب شهداء الجيش.
وعُقد اجتماع موسع تناول العلاقات الثنائية بين البلدين.
تشيرنوخوفا شددت على متانة العلاقات التاريخية بين البلدين مؤكدة دعم لبنان في المجالات كافة. وتطرقت الى التعاون العسكري بين الجيشين مقترحة إيفاد عسكريين الى تشيكيا من أجل التدريب والتعليم العسكري.
بدوره أكد وزير المالية التشيكي أنه بصدد دراسة ما يمكن تقديمه للبنان في هذه الظروف الصعبة مشيرا الى تأثير الحرب الأوكرانية-الروسية على بلده لا سيما على الصعيد الإقتصادي وتدفق النازحين الأوكرانيين.
الوزير سليم أبدى تقديره لدعم تشيكيا المستمر، مثمنا المساعدات التي تقدمها للبنان خصوصا المساعدات الطبية للجيش اللبناني.
الوزير سليم الذي رحب بفكرة ارسال عسكريين للتدريب في تشيكيا، أكد ان من شأن مذكرة التفاهم المساهمة في تعزيز العلاقات الثنائية وفتح آفاق جديدة للتعاون المستقبلي.
المذكرة التي وقعّها الجانبان تتناول التعاون بصورة رئيسة في مجالات الدفاع والأمن والتدريب والتعليم العسكري والتعاون في مجال العمليات الإنسانية إضافة الى مجالات أخرى على أن يجري وضع الأطر التنفيذية في اجتماعات لاحقة بين البلدين.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com