السبت 29 كانون الثاني 2022

أكدت اللجنة الفاعلة للاساتذة المتعاقدين في التعليم الأساسي الرسمي ممثلة برئيستها الاستاذة نسرين شاهين، في بيان، ردا على ما جاء في بيان رابطة معلمي التعليم الاساسي في لبنان الذي اعلنته اليوم بأنها قررت ربط النزاع مع وزارة التربية والعودة الى التعليم يوم الاثنين في 31 الحالي، “استمرار الاساتذة المتعاقدين والمستعان بهم بقرار اللاعودة، حتى تحصيل الحقوق التي بقيت حتى اليوم وعودا لا تصرف، من بدل نقل الى راتب شهري، الى عقد كامل، الى مساعدة اجتماعية، الى قيمة اجر الساعة نسبة الى ارتفاع سعر صرف الدولار”.
 
وأسفت اللجنة الفاعلة “لوصول العمل النقابي لدى رابطة التعليم الاساسي الى هذا الحد من المساومة والتخلي عن أبسط حقوق 70% من الكادر التعليمي وهم المتعاقدون. لذا، ولان الاساتذة المتعاقدين والمستعان بهم هم 70% (حوالي 20 الف استاذ) فان رابطة التعليم لا تمثلهم”.
 
وذكرت الرابطة بأن قرارها بالعودة مع غياب 20 الف استاذ، “لن يؤدي الى اعادة سير العام الدراسي، بل على العكس سيتسبب بفوضى داخل المدارس والصفوف وشرذمة التلاميذ والاهالي، كما سيتسبب بزيادة الفجوة بين الاساتذة المتعاقدين والملاك”.
 
وختمت مؤكدة “قرار اللاعودة حتى تحصيل الحقوق، وعلى المعنيين دفع الحقوق او الاعتراف بالحقيقة، وهي ان العام الدراسي قد انتهى”.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com