الأربعاء 26 كانون الثاني 2022

قال رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع، في بيان: “أثمِّن كثيرا المبادرة الخليجية التي أعادت في بنودها الاعتبار للقضية اللبنانية، وثبتت مطالب اللبنانيين في وثيقة تعكس رؤيتهم للخروج من الأزمة وإعادة لبنان إلى سابق عهده في الازدهار والاستقرار. لا أستغرب هذه المبادرة التي تنم عن حرص خليجي ثابت ودائم على مصلحة لبنان واللبنانيين بقيام دولة توفِّر مقومات العيش الكريم لشعبها وسط بيئة عربية حاضنة وضمن إطار الشرعية الدولية”.
 
أضاف: “أؤكد أهمية هذه المبادرة لكونها خليجية وعربية ودولية وتجسد مطالب اللبنانيين التاريخية بالتزام الدستور اللبناني واتفاق الطائف ومقررات الجامعة العربية وقرارات الشرعية الدولية، وهي تشكل فرصة حقيقية لإخراج لبنان من جهنم التي وصل إليها. أشدد على محاذير عدم التقاط رئيس الجمهورية والحكومة هذه الفرصة لأن ذلك يضيع على لبنان واللبنانيين فرصة إنقاذة تضع حدا للانهيار المتواصل وتخرج الدولة من دوامة الفشل وتعيد لبنان إلى إشراقه وازدهاره”.
 
أضاف: “أشدِّد على ضرورة مواكبة لبنان الرسمي المبادرة الخليجية الانقاذية بخطوات عملية، وإلا لن  يتحمل هذا الفريق مسؤولية إيصال لبنان إلى جهنم فحسب، إنما تبعات الإصرار على إبقائه في هذه الجهنم”.
 
وختم: “هذه المبادرة تشكل هدفا نضاليا للبنانيين السياديين، ما لم يتم التقاطها اليوم، فإن الشعب اللبناني التواق إلى الحرية والعدالة سيقترع في صناديق الاقتراع لهذا المشروع السياسي الذي يشكل وحده المعبر لخلاص لبنان”.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com