الجمعة 02 أيلول 2022

أبلغَ وزير الطاقة في حكومة تصريف الأعمال وليد فياض الى «الجمهورية» انه من الواضح انّ شركتي «توتال» الفرنسية و»إيني» الإيطالية لا يمكنهما مباشرة العمل في البلوكات اللبنانية من دون الحصول على ضمان من الولايات المتحدة وتل أبيب، وذلك خشية على مصالحهما، وهذا ما يفسّر أهمية معادلة: «إمّا استخراج الغاز والنفط على الجانبين وإمّا لا استخراج هنا ولا هناك».

وأكد فياض انّ «المطلوب بالنسبة لنا أكل العنب لا قتل الناطور، ونحن ننتظر حصيلة مهمة الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين، آملين في أن يحمل الينا العنب».

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com