الإثنين 21 شباط 2022

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة

البلاغ التالي:

حصلت في الآونة الأخيرة، وبتاريخَين مختلفَين، عمليتَي سرقة هاتفَين خلويَين لمريضَين من داخل غرفتَيهما في أحد مستشفيات صيدا.

من خلال التحرّيّات والاستقصاءات، التي قامت بها مفرزة استقصاء الجنوب في وحدة الدّرك الإقليمي، اشتبهت عناصرها بأحد الأشخاص، تبيّن أنّه غالباً ما يتردّد إلى حرم المستشفى.

 نتيجة المتابعة، تمكّنت عناصر المفرزة المذكورة من توقيفه ليل 13/14 الجاري بالجرم المشهود أثناء تسلّله إلى المستشفى المذكور، وتبيّن أنّه يدعى:

  • ع. ب. (من مواليد عام 1989، فلسطيني الجنسيّة)

وقد اعترف بقيامه بعمليتَي السرقة، عن طريق تسلّله ليلاً إلى المستشفى ومن ثمّ إلى غرف المرضى، مستغلّاً فترة خلودهم إلى النّوم. كما اعترف بأنّه باع الجهازَين المسروقَين في محلّة صبرا، وأنّ توقيفه حال دون تنفيذه عملية سرقة ثالثة.

أحيل الموقوف إلى مفرزة صيدا القضائية في وحدة الشّرطة القضائية، للتوسّع بالتحقيق معه، بناءً على إشارة القضاء المختص


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com