الأحد 23 كانون الثاني 2022

دعت “لجنة كفرحزير البيئية” في بيان، الحكومة إلى “عدم الوقوع في فخ شركات الترابة وإلزامها استيراد الكلينكر، تزامنا مع السماح باستيراد الاسمنت كما يستورد الحديد لمن يرغب، وإيقاف المجزرة الجهنمية التي ترتكبها شركات الترابة ضد أهل الكورة والشمال”.
 
وأشارت إلى أن “شركات الترابة عادت لاستيراد بواخر الفحم الحجري والبترولي”، مشددة على أن “الحكومة تتحمل كامل مسؤولية قتل أهل الكورة والشمال في حال سمحت لشركات الترابة بتشغيل مقالعها الخارجة على جميع القوانين واستخراج الصخور الكلسية المحتوية على ترسبات الزئبق ونسبة مرتفعة من الكبريت وإحراقها بهذا الفحم المرتفع الكبريت والشديد الخطورة على الحياة”.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com