الأحد 09 كانون الثاني 2022

قال البيت الأبيض إن تصريحات وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، التي أثارت غضب وزارة الخارجية الروسية، تعكس موقف واشنطن في المحادثات المقبلة مع موسكو بشأن الاستقرار الاستراتيجي.

وأوضح مسؤول بالإدارة خلال إفادة هاتفية خاصة بشأن المحادثات المقبلة إن “التصريحات التي أدلى بها وزير الخارجية بلينكن تعكس الموقف الأمريكي في المحادثات”.

وأشار مسؤول في إدارة البيت الأبيض إلى أن روسيا قد أعربت عن عدد من الأشياء التي قد لا تتفق معها واشنطن.

وفي وقت سابق قال وزير الخارجية الأمريكي إن الولايات المتحدة قلقة بشأن الأحداث في كازاخستان، لكنها تعتقد أن الجمهورية يمكنها التعامل بمفردها دون مساعدة من منظمة معاهدة الأمن الجماعي.

وفي حديثه عن دور منظمة معاهدة الأمن الجماعي في المساعدة في حل الأزمة بكازاخستان، قال بلينكن: “أحد الدروس المستفادة من التاريخ الماضي هو أنه إذا دخل الروس بيتك، قد يكون من الصعب إجبارهم على المغادرة”.

وردا على هذه التصريحات قالت وزارة الخارجية الروسية إن وزير الخارجية بلينكن “مزح بطريقته الفظة المعتادة”، مشيرة إلى أنه “إذا كان أنتوني بلينكن يحب دروس التاريخ كثيرا، فيجب عليه أن يأخذ ما يلي بعين الاعتبار، وهو :عندما يدخل الأمريكيون في بيتك، قد يكون من الصعب عليك البقاء على قيد الحياة، وعدم التعرض للسرقة أو الاغتصاب”.

المصدر: نوفوستي

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com