الأربعاء 09 آذار 2022

أعلنت شركة السكك الحديدية الفرنسية العملاقة “ألستوم” أنها ستعلق عمليات التسليم إلى روسيا، وكذلك استثمارات الأعمال المستقبلية هناك.


وقالت “ألستوم” في بيان لها اليوم الأربعاء: “من الواضح أن المجموعة ستمتثل لجميع العقوبات وجميع القوانين المعمول بها وقررت تعليق جميع عمليات التسليم إلى روسيا”، وأكدت أيضا على “تعليق جميع الاستثمارات المستقبلية في روسيا”.

ويمثل حجم مبيعات “ألستوم” في روسيا أقل من 0.5٪ من حجم مبيعات المجموعة الموحد (الذي وصل إلى 14 مليار يورو شكليا في 2020/21)، وفقا لمتحدث رسمي.

أما بالنسبة للحصة البالغة 20٪ في شركة “ترانسماش” القابضة (TMH)، وهي مجموعة روسية “تخدم السوق المحلي بشكل رئيسي”، فإن قيمتها الدفترية “ستتم إعادة تقييمها كجزء من إقفال السنة المالية 2021/22” (التي تنتهي في نهاية شهر مارس).

وفي التقرير المالي لشركة “ألستوم” للنصف الأول من عام 2021/22، بلغت القيمة الدفترية لحصة “ألستوم” في TMH 482 مليون يورو.

وذكرت المجموعة أن مساهمة TMH في صافي دخل ألستوم كانت سلبية بشكل طفيف، عند -2 مليون يورو.

وأشارت أيضا إلى أن المناقشات حول بيع 188 قاطرة إلى السكك الحديدية الأوكرانية UZ، مقابل 880 مليون يورو، و 2.4 مليار بإضافة الصيانة على مدى أربعين عاما، “علقت بسبب السياق”.

وخلال أسبوعين من العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، خسرت أسهم “ألستوم” أكثر من 15٪ في بورصة باريس.

المصدر: أ ف ب

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com