الخميس 20 كانون الثاني 2022

استقبل وزير الطاقة والمياه الدكتور وليد فياض رئيس اتحادات ونقابات قطاع النقل البري بسام طليس وممثل عن موزعي المحروقات فادي ابو شقرا،

تناول اللقاء موضوع النقل العام والإتفاق الذي تم مع دولة رئيس الحكومة في تشرين الأول حول دعم قطاع النقل البري وضرورة تنفيذه،

أشار طليس الى معاناة سائقي الفانات والحافلات والشاحنات من عدم إلتزام محطات توزيع المحروقات بتأمين المازوت لمركباتهم بالليرة اللبنانية كما هو محدد قانوناً بجدول تركيب الاسعار ؛ وأمل الوزير فياض في هذا الإطار أن يتم الإلتزام الكلي من قبل المحطات بتأمين المازوت بالليرة حسب الجدول خاصة بعد أن تمت زيادة جعالة المحطة، تحت طائلة الملاحقة القانونية لمن لا يلتزم. وتم البحث تحديداً في موضوع تأمين مادة المازوت للشاحنات في مرفأ بيروت والذي سيتم من خلال العمل والتنسيق مع معالي وزير الأشغال العامة والنقل.

أخيراً إتفق الطرفان على ضرورة تحصين دور الدولة عبر المديرية العامة للنفط ومنشآت النفط في وزارة الطاقة من أجل الحفاظ على توازن وثبات السوق وضمان المبيعات بالأسعار الرسمية والحفاظ على الأمن الطاقوي من خلال مخزون استراتيجي.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com