الأربعاء 21 أيلول 2022

لولا فُسحة أمل ترسيم الحدود البحرية الجنوبية، لأمكنَ الجزم بأن الأفق مسدود حول سائر الملفات المطروحة على الساحة الداخلية، أو المؤثرة في حياة اللبنانيين.

فعلى خط الاستحقاق الرئاسي، لا جديد يوحي باحتمال تفادي الشغور في السدة الأولى، ويكاد التطور الوحيد في إطار الانتخابات الرئاسية اليوم على المستوى المحلي، يُختصر بإعلان النائب في قوى التغيير ابراهيم منيمنة عزوفه عن المشاركة في اللقاء الذي دعت إليه دار الفتوى للنواب السنة، رفضاً للاصطفافات الطائفية كما لفت في بيان.

وعلى خط تأليف الحكومة، لا يزال المعنيون ينتظرون عودة رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي من نيويورك، حيث عقد لقائين بارزين مع كل من الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي ووزير الخارجية الاميركية انطوني بلينكن، ليُبنى على كلامه حول النوم في بعبدا حتى تشكيل الحكومة مقتضاه.

أما على المستوى الاقتصادي والمالي، فالكلام الأبلغ صدر اليوم عن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي أكد لبعثة صندوق النقد الدولي التي تزور لبنان أن أطرافاً في الداخل عرقلوا الاصلاحات التي كنا ننتظرها، في وقت تحدث وفد الصندوق عن بطء شديد في تنفيذ الاصلاحات. أما مواصلة المصارف إقفالها القسري، فليس من شأنه إلا أن يضيف إلى أعباء المواطنين وقلقِهم على الآتي من الأيام.

لكن في مقابل هذا المشهد غير المريح، معطيات إيجابية تحيط بملف ترسيم الحدود البحرية الجنوبية، انطلاقاً من تأكيدات الرئيس عون أولاً، وبناء على نتائج لقاءات نيويورك التي شارك فيها رئيس حكومة تصريف الاعمال ونائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب ثانياً، وشملت الوسيط الاميركي آموس هوكشتاين.

وفي هذا السياق، أكدت مصادر مطلعة على لقاءات الرئيس ميقاتي في نيويورك، أن لبنان ينتظر في الايام القليلة المقبلة، وعلى الارجح قبل نهاية الاسبوع الحالي، مسودة الاقتراح الخطي حول مشروع الاتفاق. وأشارت المصادر الى أن هوكشتاين يواصل لقاءاته على هامش الجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك بين الجانبين اللبناني والاسرائيلي وهو قدّم إيضاحات حول مسائل خلافية. غير أن الابرز هو ما كشفته المصادر عينُها عن أن الجانب الأميركي مصرّ، كما ظهر في لقاء ميقاتي وبلينكن، على حضّ الطرفين على إتمام إنجاز الاتفاق قبل دخول لبنان في الاستحقاق الرئاسي أي قبل نهاية عهد الرئيس العماد ميشال عون وقبل أن تخوض اسرائيل استحقاقها التشريعي القريب.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com