محلي
|
الإثنين 10 آب 2020

شيّعت قيادة الجيش وأهالي بلدة البترون العريف الشهيد اسطفان روحانا، الذي استشهد جراء الانفجار الكارثي في مرفأ بيروت، بحضور حشد من المواطنين والعسكريين. وأقيمت مراسم التكريم اللازمة له أمام المستشفى العسكري المركزي في بدارو، حيث أدّت ثلة من الشرطة العسكرية وموسيقى الجيش التحية والتشريفات اللازمة، وجرى تقليده أوسمة الحرب والجرحى والتقدير العسكري من الدرجة البرونزية، ثم نُقِل الجثمان إلى مدافن البلدة المذكورة.

وقد ألقى العقيد المهندس عمر بركات ممثلاً كلاً من نائب رئيس مجلس الوزراء وزيرة الدفاع الوطني السيدة زينة عكر وقائد الجيش العماد جوزاف عون، كلمة بالمناسبة جاء فيها: ” لا شك في أنّ الانفجارّ الذي وقع في بيروت هو كارثةٌ مروّعة على جميع المستويات، بحيثُ رأينا آثارَها المباشرة في الأعداد الكبيرة من الشهداء والمفقودين والجرحى، وفي الدمار الهائل الذي تسبّبتْ به. إنّه قَدَرُ العسكريّين، أن يكونوا حيث يدعوهم الواجب الوطنيّ، في خطوط الدفاع الأولى، وفي طليعة المتقدّمين للحفاظ على لبنان بكلّ الإمكانات المتاحة، وذلك عهدُنا الذي أخذناه على أنفسِنا يومَ أقسمنا اليمين الحفاظ على العَلَم، وعلى إرث شهدائنا العظام “.

إشترك بنشرة أخبار ال OTV
لتصلك آخر الأخبار أولاً
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com