فن
|
الإثنين 07 أيلول 2020

كشف مصدر مقرب من الفنانة الراحلة رجاء الجداوي أنها كانت تشعر بقرب أجلها قبل وفاتها بشهر ونصف الشهر تقريبًا، بحسب قوله.

وقال المصدر، بمناسبة الذكرى الأولى لميلادها بعد وفاتها، أمس الأحد، إنها زارت مدفنها رفقة الإعلامية بوسي شلبي قبل وفاتها بشهر ونصف الشهر تقريبًا، وأجرت عددًا من الإصلاحات داخل المقبرة، وأشرفت على تنفيذها بنفسها، وفقًا لكلامه.

وأوضح المصدر أنها كانت تستشعر قرب أجلها أثناء زيارتها، خاصة وأنها جلست نحو 30 دقيقة داخل المكان قبل أن تغادره رفقة صديقتها.

يذكر أن رجاء الجداوي قد وافتها المنية في 5 يوليو الماضي عن عمر يناهز 85 عامًا داخل مستشفى العزل بمحافظة الإسماعيلية بعد صراع مع فيروس كورونا المستجد.

إشترك بنشرة أخبار ال OTV
لتصلك آخر الأخبار أولاً
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com