فن
|
الأربعاء 04 تشرين الثاني 2020

تفاعل عدد كبير من المتابعين مع والد الممثلة اللبنانية ​زينة مكي​ الصحفي ​أحمد مكي​، وذلك بعد كشفه عن تفاصيل معاناة إبنته زينة لمدة 12 عاماً من إنحناء في عمودها الفقري.
وتداول المتابعون صورة قديمة له مع إبنته كان نشرها مؤخراً عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، وأرفقها برسالة مطولة قال فيها:”في الثانية عشرة من عمرها أخذت قرار إجراء عملية تقويم الانحناء في عمودها الفقري “سكوليوسيس” على الرغم من مخاطر العملية في تلك الفترة… كانت قد ملت حبس نفسها في قفص بلاستيكي طوال ثلاث وعشرين ساعة في اليوم”.
وأضاف:”لم أرافقها في رحلة إجراء العملية… كانت ست الحبايب هي الرفيق والملاك الحارس… ودعتني قائلة”بحبك بابا”… وأول عبارة نطقت بها بعد اتصالي مطمئنا الى نجاح العملية هي “بحبك بابا”.
وتابع:”في سنتها الجامعية الأولى أنجزت فيلما وثائقيا بسيطا عن تجربتها مع انحناء العمود الفقري عنونته ب ” ينحني ولا ينكسر”… صورته بكاميرا عادية من دون تقنيات… لكنها كانت صادقة وشفافة… أعجب وفد زائر لجامعتها “سيدة اللويزة” بالفيلم واختاره لينافس على جائزة الأفلام الوثائقية في مهرجان موناكو…تحدثت معنا والدتها وأنا عن السفر في اللحظات الأخيرة…طلبت مني الرضا وودعتني بعبارة “بحبك بابا”.
وأكمل:”في الاتصال معها بعد فوزها بالجائزة سألتني ما إن كنت سعيدا بجائزتها… وقبل أن أجيب قالت لي عبارتها الشهيرة “بحبك بابا”…
وعلى عبارة ” بحبك بابا” كنّا نختم اتصالاتنا… حتى رسائلها لي على “واتساب” كانت تذيلها بتوقيع “بحبك باب”.
وأضاف:”وعلى الرغم من أنني أحب كل عباراتها “بحبك بابا” كما يحب الوالد جميع أبنائه…غير أن أول عبارة نطقت بها وهي تغادر لإجراء العملية الجراحية لها الوقع الأقوى في نفسي…لأنها أعطتني درسا في الصبر والتحمل والعزيمة واتخاذ القرار الصعب مشفوعا بدمعة…
من قال أن الأبناء يمكن أن يكونوا قدوة حتى في الصغر…”أنا آل بحبك بابا”.

https://www.instagram.com/p/CG9_QHYnP9U

إشترك بنشرة أخبار ال OTV
لتصلك آخر الأخبار أولاً
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com