وقع وزير الاقتصاد والتجارة راوول نعمه اتفاقية مع مجموعة شركات Recygroup الفرنسية من اجل اعداد دراسات لمعالجة الأنقاض داخل حرم اهراءات المرفأ، وذلك بتمويل من الدولة الفرنسية.

وتشمل الدراسة اعداد آلية لمعالجة الأنقاض داخل حرم اهراءات الحبوب والمتناثرة على أرض المرفأ وكيفية تلفها أو تدويرها ضمن المعايير البيئية المعتمدة في لبنان والعالم، بالإضافة الى اعداد خطة لصوامع الحبوب، وذلك بعد تصّدع أساساتها مما يشكل خطراً على السلامة العامة للذين يقتربون منها.

وقد توجه نعمه بالشكر الى الدولة الفرنسية لتمويلها المشروع، آملاً الإسراع باعداد الدراسة وتنفيذها حفاظاً على السلامة العامة.

إشترك بنشرة أخبار ال OTV
لتصلك آخر الأخبار أولاً

    WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com