حذر وزير الإعلام والثقافة اليمني، معمر الإرياني، اليوم الثلاثاء، من تحركات لجماعة “أنصار الله”، لإعدام 4 صحفيين تعتقلهم منذ العام 2015، بتهمة تبني أعمال مضادة للجماعة، مطالبا المجتمع الدولي بالتدخل لإيقاف إعدامهم.

القاهرة- سبوتنيك. وقال الإرياني عبر حسابه على “تويتر”: “الحوثيون وبعد إفشالهم جولة المشاورات حول تنفيذ اتفاق الأسرى والمختطفين، تتوجه ما يسمى محكمة الاستئناف الخاضعة لسيطرتهم لعقد أولى جلسات محاكمة 4 صحفيين مختطفين في معتقلات (الجماعة) منذ 6 أعوام في الـ7 من مارس القادم”.

وأضاف: “مليشيا الحوثي الإرهابية التي اختطفت الصحفيين من منازلهم واخفتهم قسريا ومارست بحقهم صنوف التعذيب النفسي والجسدي طيلة 6 أعوام وأخضعتهم لمحاكمات غير قانونية بتهم ملفقة انتهت بإصدار أوامر بإعدامهم- رفضت مبادلتهم بأسرى من مقاتليها الذين وقعوا في قبضة الجيش في جبهات القتال”.

وطالب وزير الإعلام اليمني، المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومبعوثها الخاص لليمن ومنظمات حماية الصحفيين وحقوق الإنسان وكافة، بـ”ممارسة الضغط اللازم على الحوثيين لوقف أوامر الإعدام، ومنع استخدام القضاء لقمع ومصادرة الحريات وتصفية الحسابات السياسية، والإفراج الفوري عن كافة الصحفيين دون قيد او شرط”.

وكانت المحكمة الجزائية المتخصصة (أمن الدولة) في العاصمة صنعاء، أصدرت في 11 نيسان/ أبريل الماضي، حكما بإعدام الصحفيين؛ عبدالخالق أحمد عمران، وأكرم صالح الوليدي، وحارث صالح حميد، وتوفيق محمد ثابت المنصوري، الذين ينتمون لحزب التجمع اليمني للإصلاح، ثاني أكبر الأحزاب في اليمن.

SOURCE: SPUTNIK ARABIC

إشترك بنشرة أخبار ال OTV
لتصلك آخر الأخبار أولاً

    WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com