أوصت الجمعة لجنة من الخبراء بإجماع أعضائها، علماء مستقلين واستشاريين، باستخدام الولايات المتحدة للقاح “جونسون أند جونسون” ذي الجرعة الواحدة والمضاد لكوفيد-19 للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 18 عاما.

ويُعتبر رأي هذه اللجنة استشاريا فقط لكنه يأتي ليدعم احتمال ترخيص هذا اللقاح من قبل السلطات الصحية الأمريكية. ويتوجب الآن أن تعطي إدارة الغذاء والدواء “إف دي إيه” الضوء الأخضر الأخير لاستخدامه.

واعتبر خبراء اللجنة خلال عملية تصويت أن فوائد اللقاح تفوق مخاطر استخدامه. وقد أعطوا رأيهم هذا في نهاية يوم من المناقشات التي بثت مباشرة على الإنترنت، وبعد دراسة تفصيلية لبيانات من التجارِب السريرية. ولتبرير قراره، قال أحد هؤلاء الخبراء، الدكتور جاي بورتنوي “نحن في سباق ضد النسخ المتحورة الجديدة”.

وبدأ بالفعل استخدام لِقاح “جونسون أند جونسون” في جنوب أفريقيا، وهو يُحقن بجرعة واحدة. كما أن له ميزة لوجستية أخرى، إذ يمكن تخزينه في درجات حرارة الثلاجة ما يسهل عملية توزيعه إلى حد بعيد.

وقال الرئيس الأمريكي جو بايدن من هيوستن الجمعة، بعيد تصويت اللجنة “رأينا جميعنا الأخبار حول لِقاح جونسون أند جونسون اليوم، لِقاح ثالث آمن وفعال”. وأضاف “سنستخدم كل وسيلة ممكنة لتوسيع عملية تصنيع اللِّقاح، اللِّقاح الثالث، وتحقيق تقدم أسرع” في حملة التطعيم.

إشترك بنشرة أخبار ال OTV
لتصلك آخر الأخبار أولاً

    WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com