فن
|
الجمعة 02 نيسان 2021

كشفت الفنانة السورية نسرين طافش لأول مرة عن فسخ خطوبتها، وذلك بعدما أعلنت خبر الخطوبة بشكل مؤكد في نوفمبر من العام الماضي.

وعن سبب الانفصال، قالت نسرين طافش إنه لم يكن هناك توافقاً فكرياً وروحياً مع خطيبها كما كانت تتوقع في البداية، لذا قررت إنهاء الموضوع رغم احترامها الشديد للشخص الذي ارتبطت به.

وقالت طافش، في مقابلة إذاعية، إنها ترغب في الزواج والاستقرار وعندما دخلت علاقة حب وخطوبة كانت جادة للغاية لأنها تحلم بالإنجاب، مشيرة إلى أن القطط الموجودة بمنزلها أشعلت بداخلها حلم الأمومة.

وتابعت النجمة السورية أنها تتعرض لمحاولات إيذاء كثيرة من أعداء النجاح رغم أنها “في حالها” وتركز مع ذاتها فقط، كما أنه مع كل نجاح فني جديد يتم إطلاق شائعات جديدة بشأنها.

وأضافت أن كل من يقترب منها يحبها للغاية ويعرف قيمتها بسبب طيبتها وجدعنتها، و”بالتالي كل من يفتعل مشاكل معها يعاني من مشكلة بينه وبين نفسه”، على حد قولها.

ولفتت إلى أنها دائماً ترد أو تأخذ حقها ممن يحاولون إيذائها بشكل مؤدب ومحترم إلا مرة واحدة “رفعت دعوى على زميلة هاجمتها بسبب حقد نابع منها واستطاعت أن تأخذ حقها منها وعلمتها الأدب”، مشيرة إلى أن هناك بعض الناس يريدون أن يصبحوا “تريند” من خلال اختلاق المشاكل ومهاجمة الآخرين .

وعقبت نسرين طافش أنه كان من المقرر أن تدخل الدراما المصرية منذ حوالي 12 عاماً “على طبق من الذهب” أمام الفنان يحيى الفخراني بناءً على ترشيح من المخرجة رشا شربتجي، ولكنها اضطرت للاعتذار بسبب انشغالها وقتها بتصوير عملين في سوريا.

وشددت طافش على أن العمل مع يحيى الفخراني فرصة لا تعوض ولكنها تتمنى أن يُتاح لها العمل معه مجددًا بعدما ذهب الدور إلى الفنانة ريهام عبد الغفور والتي قدمته بشكل رائع .

إشترك بنشرة أخبار ال OTV
لتصلك آخر الأخبار أولاً

    WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com