رياضة
|
الإثنين 05 نيسان 2021

بعد أزمة مع زميله السابق في منتخب مصر، أعلن الدولي السابق أحمد حسام “ميدو” استقالته من منصبه كمستشار فني ومتحدث إعلامي باسم نادي بيراميدز.

وفاجأ مهاجم الزمالك ومنتخب مصر سابقا أحمد حسام “ميدو” الجماهير المصرية صباح الاثنين، بتغريدة على موقع تويتر، قال فيها: “تقدمت اليوم باستقالتي لإدارة نادي بيراميدز، متمنيا التوفيق للفريق فيما هو قادم”.

ولم تستمر تجربة ميدو مع بيراميدز طويلا، إذ بدأ المهاجم السابق مهام عمله أواخر فبراير الماضي.

وتأتي استقالة ميدو من بيراميدز في أعقاب أزمته مع أحمد فتحي لاعب الفريق، إذ دخلا في مشادة كلامية عبر الهاتف، بعد اعتراض الظهير الأيمن على عدم مشاركته في المباريات.

وكانت تقارير صحفية مصرية أشارت إلى أن أحمد فتحي أبدى استياءه من عدم المشاركة في مباراة نامونغو التنزاني ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات لبطولة كأس الكونفدرالية، واشتبك مع هاني سعيد، المدير الرياضي.

ووفقا لمصادر مصرية، طلب الرئيس التنفيذي لبيراميدز، ممدوح عيد، من ميدو، التدخل لحل مشكلة فتحي مع مدرب الفريق رودولفو أروابارينا، لكن الأمر “زاد الطين بلة”.

تدخل ميدو تسبب بغضب فتحي، الذي دخل بمشادة كلامية مع زميله السابق في منتخب مصر، ورفض تدخله في هذا الأمر.

وحسب التقارير الصحفية، فإن ميدو صعّد أزمته مع أحمد فتحي للإدارة، وأصر على اتخاذ قرار صارم ضد اللاعب، ويبدو أن الإدارة لم تلب طلبه، ليأتي قرار استقالته الاثنين.

أسباب الاستقالة

ولاحقا، قال ميدو في تصريحات عبر إذاعة 9090 المصرية: “استقالتي لعدة أسباب، وأؤكد أن ليس لها علاقة بمشكلة مع أحمد فتحي بل اتخذت القرار منذ 10 أيام. :تضارب الأفكار يؤدي إلى عدم النجاح”.

وأوضح “لفرض أفكاري في مكان ما يجب أن يكون لدي القوة الفاعلة والسلطة التنفيذية، لكن منصبي لا يسمح لي بذلك لذا كان من الصعب تنفيذ أفكاري”.

وشدد “إدارة فرق كرة القدم لها طريقة واحدة، أنا متمرس فيها بحكم خبراتي السابقة في الأندية التي عملت بها. كذلك بحكم انشغالي بأعمال أخرى، وقلت لمسؤولي بيراميدز إنني لن أتمكن من القيام بمهام عملي بالكامل”.

وكشف “تضارب الأفكار لا يعني أنني على صواب بل قد يتسبب في مشكلة للفريق. شرحت وجهات نظري للمدرب رودولفو أروابارينا وإدارة النادي وأتمنى لهم التوفيق. الاستقالة لا علاقة لها بالخسارة أمام الرجاء، فهي هزيمة غير مؤثرة لأن الرجاء وبيراميدز سيصعدان”.

وأردف “طبيعة عملي في بيراميدز لا تربطني باللاعبين لكن تدخلت بعد طلب من الإدارة، وما حدث بيني وبين فتحي مشكلة شخصية. فتحي أخي الأصغر، وطبيعة شخصيته أنه صدامي في طريقة كلامه، ولكن المشكلة انتهت، وأتمنى له التوفيق فهو لاعب كبير وقادر على استعادة مستواه”.

إشترك بنشرة أخبار ال OTV
لتصلك آخر الأخبار أولاً

    WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com