ذكرت وكالة أنباء كيودو أن أميركيا وابنه اعترفا الاثنين أمام محكمة في طوكيو بتهمة مساعدة كارلوس غصن الرئيس التنفيذي السابق لشركة نيسان بشكل غير قانوني على الفرار من اليابان في نهاية عام 2019 مختبئا في صندوق وعلى متن طائرة خاصة.

ويمثل مايكل تيلور العسكري السابق في القوات الخاصة ونجله بيتر أمام محكمة يابانية لأول مرة بعد أن سلمتهما الولايات المتحدة في آذار.

ويجري احتجاز الاثنين في نفس السجن في طوكيو الذي كان غصن مسجونا فيه ويواجهان عقوبة السجن لفترة تصل إلى ثلاث سنوات.

 

أميركي وابنه يعترفان أمام محكمة بطوكيو بمساعدة كارلوس غصن على الهروب من اليابان

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com