الأحد 31 كانون الثاني 2016

التيار ينتخب، عبارة ترجمت داخل البيت الحزبي للمرة الثانية بديمقراطية وتنافس. فمن مركز الأمانة العامة في ميرنا الشالوحي مرورا بالبترون وكسروان وصولا الى زحلة، كان العرس برتقاليا بإشراف رئيس الحزب الوزير جبران باسيل لإستكمال مراكز المجلس الوطني. تجربة جديدة في المسيرة التأسيسية للتيار الوطني الحر إعتبرها باسيل والتياريون مدعاة فخر للبنان ولشبابه ولطاقاته الواعدة.في مقاعد ثلاثة كانت الإنتخابات بعدما اتسمت المقاعد المتبقية بالتزكية، ليفوز بالنهاية  كل من رونالدو قدّوم بمركز ممثل المدارس، جاد ميرزا بمركز ممثل  المكتب التربوي، وايلي نعيم بمركز ممثل مكتب المهن الحرة.إنتهت مرحلة إضافية من خارطة تنظيم الحزب في إنتظار مرور حوالى الشهر ونصف الشهر ليحين موعد مؤتمر التيار التأسيسي مع ورش لتفعيل العمل.

إشترك بنشرة أخبار ال OTV
لتصلك آخر الأخبار أولاً
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com